القائمة الرئيسية

الصفحات

التغذية والأكل الصحي، العناصر الغذائية لخطة MyPlate

التغذية والأكل الصحي

العناصر الغذائية للنظام المتوازن:

  1. الكالسيوم
  2. السعر الحراري
  3. الكربوهيدرات
  4. الألبان
  5. الحبوب
  6. المعادن
  7. العنصر الغذائي
  8. الدهون المتعددة غير المشبعة
  9. البوتاسيوم
  10. البروتين
  11. الدهون المشبعة
  12. الفيتامين

إرشادات للتغذية الجيدة

تنشر الوكالات الحكومية والهيئات العلمية في جميع أنحاء العالم مجموعة متنوعة من التوصيات الغذائية لتعزيز الصحة العامة الجيدة. وقد تغيرت هذه الإرشادات بمرور الوقت لتشمل نتائج علمية جديدة. وهي تختلف باختلاف الثقافة.

في عام 2005، قدمت وزارة الزراعة الأمريكية هرمًا غذائيًا منقحًا يُسمّى MyPyramid (هرمي) تَضمَّن إرشادات للأكل الصحي وكذلك للنشاط البدني.


النظام الغذائى الهرمي
النظام الغذائى الهرمي

خطة My Plate

في عام 2011، استبدلتْ وزارة الزراعة الأمريكية الهرم الغذائي "MyPyramid" بخطة جديدة تسمى "MyPlate". وتستخدم الخطة الجديدة أطقم المائدة لعرض المجموعات الغذائية الخمس ومقدار ما يجب تقديمه في وقت الوجبة. ويحتوي كل طقم من أطقم المائدة على طبق مقسم إلى أربعة أقسام: قسم للفواكه وقسم للخضروات وقسم للحبوب وقسم للبروتينات. ويمثل حجم كل قسم الكمية النسبية لكل مجموعة غذائية يجب استهلاكها. بالإضافة إلى ذلك، تظهر دائرة على حافة الطبق توضح نسبة منتجات الألبان التي ينبغي تضمينها مع الوجبة. وبخلاف الهرم الغذائي "MyPyramid" والخطط السابقة، لا تتضمن خطة "MyPlate" قسمًا للدهون والزيوت. ويتضمن الموقع الإلكتروني للخطة ميزات تفاعلية تساعد الزائرين في تخطيط خياراتهم الغذائية وتتبعها.

خطة My Plate
خطة My Plate

العناصر الغذائية لخطة MyPlate

الحبوب

الأطعمة التي تحتوي على عدد كبير من السعرات الحرارية الفارغة هي الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، التي غالبًا ما تكون من الدهون غير الصحية والسكريات المضافة، ولكنها توفر القليل من العناصر الغذائية في المقابل. وتتضمن أمثلة السعرات الحرارية الفارغة المشروبات الغازية، والوجبات الخفيفة المالحة، والبونبون، والحلويات. ومن الأمثلة الأخرى على ذلك العديد من الوجبات السريعة التي يتم إعدادها في مطاعم الوجبات السريعة والأطعمة الجاهزة التي يتم إعدادها في المنزل من الأطعمة المُعالَجة بالفعل قبل الوصول إلى المتجر. ومن الممكن تحديد اختيارات صحية من بين هذه الأطعمة، ولكنها تتطلب التفكير في العناصر الغذائية والسعرات الحرارية. وتحتوي الكثير من هذه الأطعمة على نسبة عالية جدًا من السعرات الحرارية والصوديوم والدهون غير الصحية المتحولة والمشبعة. وحتى سلطات الوجبات السريعة يمكن أن تحتوي على نسبة عالية من الدهون والسعرات الحرارية اعتمادًا على مكونات إضافات السلطة ونوعها ومقدارها.

الخضروات

تشمل مجموعة الخضروات جميع الخضروات الطازجة والمجمدة والمعلبة والمجففة وعصائر الخضروات. وتنقسم مجموعة الخضروات إلى خمس مجموعات فرعية بناءً على المحتوى الغذائي: الخضراء الداكنة، والحمراء، والبرتقالية، والنشوية، والبقول، والخضروات الأخرى. تشجع خطة MyPlate- طبقي الصحي -الأفراد على تناول مجموعة متنوعة من هذه الأطعمة كل أسبوع. وتُعَد معظم الخضروات مصادر ممتازة للفيتامينات والمعادن الأساسية. كما أن معظمها يحتوي على نسبة عالية من الألياف ونسبة منخفضة من السعرات الحرارية والدهون. ويجب أن تشكل الخضروات أكثر من ربع الطعام الموجود على طبق الشخص.

الفواكة

تشمل مجموعة الفواكه جميع الفواكه الطازجة والمجمدة والمعلبة والمجففة والعصائر المصنوعة من الفواكه بنسبة 100٪. وتُعَد الفواكه مصادر غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف وعادة ما تحتوي على نسبة منخفضة من السعرات الحرارية والدهون. وينبغي أن تشكل الفواكه مقدارًا أقل بقليل من ربع الطعام المستهلك في الوجبة. ويُعتبر تناول الفواكه الكاملة خيارًا أفضل بوجهٍ عام من شرب عصير الفواكه.

البروتينات

تتضمن هذه المجموعة اللحوم، والبقول (بما في ذلك منتجات الصويا مثل التوفو وحليب الصويا، وغيرها مثل برجر الخضروات)، والبيض، والدواجن، والمكسرات وزبدة المكسرات والبذور والأسماك. تَنصح خطة MyPlate الأشخاص الذين يأكلون اللحوم باختيار اللحوم والدواجن قليلة الدهون أو الخالية من الدهون وتنويع روتينهم في الأكل من خلال تناول المزيد من الأسماك والفاصولياء والبازلاء والمكسرات والبذور. وتُعَد الأطعمة الموجودة في هذه المجموعة مصادر مهمة للبروتين، وقد توفر أيضًا فيتامينات ب وفيتامين هـ والحديد وغيرها من المعادن. ويجب أن يشكل الطعام من مجموعة البروتينات أكثر من ربع الطعام الموجود في طبق الشخص.

الألبان

تشمل مجموعة الألبان الحليب، والجبن، والزبادي. ولا تعد الأطعمة المصنوعة من الحليب والتي تحتوي على القليل من الكالسيوم أو لا تحتوي عليه، مثل جبن الكريمة والقشدة والزبدة جزءًا من هذه المجموعة. ويجب على المرء اختيار منتجات قليلة الدهون أو خالية منها في معظم الأحيان. وتكون الأطعمة في مجموعة الألبان غنية بالكالسيوم. كما أنها توفر البوتاسيوم وفيتامين د والبروتين. وبالنسبة للأفراد الذين هم في سن التاسعة وما فوق، فيُنصَح بتناول ثلاث وجبات من منتجات الألبان يوميًا. ويمكن للأشخاص النباتيين وغيرهم من الأشخاص الذين لا يتناولون الألبان الحصول على الكالسيوم وغيرها من العناصر الغذائية من بعض البقول، بما في ذلك منتجات الصويا والخضر الورقية، والبروكلي ومجموعة متنوعة من المنتجات الغنية بالكالسيوم.

الزيوت

تتضمن الزيوت الدهون التي تكون سائلة في درجة حرارة الغرفة، مثل الكانولا والذرة والزيتون وفول الصويا وزيت دوّار الشمس. وتتضمن هذه المجموعة أيضًا الأطعمة التي تُصنَع بصفةٍ أساسية من الزيوت السائلة، مثل السمنة الصناعية والمايونيز وإضافات السلطة إذا كانت لا تحتوي على دهون متحولة. وعلى الرغم من أن الزيوت لا تعتبر مجموعة غذائية، فإنها تحتوي على عناصر غذائية مهمة ضرورية للصحة الجيدة. ومع ذلك، نظرًا لأنها تحتوي على نسبةٍ عالية من السعرات الحرارية، فينبغي استهلاك الزيوت بكميات ضئيلةٍ جدًا.

السعرات الحرارية الفارغة

الأطعمة التي تحتوي على عدد كبير من السعرات الحرارية الفارغة هي الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، التي غالبًا ما تكون من الدهون غير الصحية والسكريات المضافة، ولكنها توفر القليل من العناصر الغذائية في المقابل. وتتضمن أمثلة السعرات الحرارية الفارغة المشروبات الغازية، والوجبات الخفيفة المالحة، والبونبون، والحلويات. ومن الأمثلة الأخرى على ذلك العديد من الوجبات السريعة التي يتم إعدادها في مطاعم الوجبات السريعة والأطعمة الجاهزة التي يتم إعدادها في المنزل من الأطعمة المُعالَجة بالفعل قبل الوصول إلى المتجر. ومن الممكن تحديد اختيارات صحية من بين هذه الأطعمة، ولكنها تتطلب التفكير في العناصر الغذائية والسعرات الحرارية. وتحتوي الكثير من هذه الأطعمة على نسبة عالية جدًا من السعرات الحرارية والصوديوم والدهون غير الصحية المتحولة والمشبعة. وحتى سلطات الوجبات السريعة يمكن أن تحتوي على نسبة عالية من الدهون والسعرات الحرارية اعتمادًا على مكونات إضافات السلطة ونوعها ومقدارها.

النظام الغذائي الصحي
النظام الغذائي الصحي، العناصر الغذائية


تعليقات