انواع الخلايا العصبية والدبقية ومكوناتها فى جسم الانسان

  • Sayed
  • الخلايا العصبية

    • الخلية العصبية (العصبون) هي الوحدة الوظيفية للجهاز العصبي.
    • تنقسم الخلايا العصبية بشكل عام إلى ثلاثة أقسام: خلايا عصبية حركية وخلايا عصبية حسية وخلايا عصبية متوسطة (موصّلة).
    • تحتوي الخلايا العصبية على أجزاء متخصصة تساعدها على أداء وظيفة نقل المعلومات في جميع أنحاء الجسم.

    الخلايا العصبية، هي الخلايا الأساسية للجهاز العصبي في الفقاريات ومعظم اللافقاريات من مستوى اللاسعات (مثل الشعاب المرجانية وقنديل البحر) إلى مستويات أعلى. تشتمل الخلية العصبية النموذجية على جسم خلوي بداخله نواة واثنان أو أكثر من الألياف الطويلة. تُنقل النبضات على طول واحد أو أكثر من تلك الألياف، وتسمى الزوائد الشجيرية، إلى جسم الخلية؛ وفي الجهاز العصبي الأكثر تطورًا، يحمل ليف واحد فقط -وهو المحور العصبي- النبضة خارج جسم الخلية.تتماسك حزم الألياف العصبية معًا بواسطة نسيج ضام وتكوّن الأعصاب. يبلغ طول بعض الأعصاب في الفقاريات الكبيرة عدة أمتار. تنقل الخلية العصبية الحسية نبضات من مستقبلة، مثل تلك الموجودة في العين أو الأذن، إلى موقع أكثر مركزية في الجهاز العصبي، مثل الحبل الشوكي أو المخ. تنقل الخلية العصبية الحركية نبضات من منطقة مركزية في الجهاز العصبي إلى مستجيب، مثل العضلة.( راجع مكونات الجهاز العصبي)
    شكل الخلية العصبية فى جسم الانسان
    شكل الخلية العصبية فى جسم الانسان


    الخلايا العصبية والخلايا الدبقية العصبية

    تكوين الخلايا العصبية

    تتمتع جميع الخلايا العصبية، تقريبًا بنفس التركيب العام. وعادة ما تتألف من جسم خلية مستدير أو هرمي الشكل، يحتوي على نواة وأجزاء الخلية الأساسية الأخرى. يبرز من جسم الخلية "زوائد شجرية" من الألياف المتفرعة. وبوجه عام تستقبل الزوائد الشجيرية النبضات العصبية وتنقلها إلى جسم الخلية. ويمتد أيضًا من جسم الخلية ألياف أنبوبية طويلة تسمى المحور العصبي. ينقل المحور العصبي بوجه عام النبضات العصبية من جسم الخلية إلى الخلايا العصبية الأخرى. ويبلغ طول المحور العصبي لبعض الخلايا العصبية جزءًا من الألف من الملليمتر، بينما قد يبلغ طول البعض الآخر عدة أمتار. وبالقرب من طرفه، يتفرع المحور العصبي إلى امتدادات تشبه الأصابع يطلق عليها النهايات المحورية. وفي بعض الخلايا العصبية، ولا سيما الحسية منها، ترتبط أجزاء الزوائد الشجيرية مباشرة بالمحور العصبي بدلاً من جسم الخلية، ويرتبط جسم الخلية بأحد فروع المحور العصبي.

    تحتوي الخلايا العصبية على الآلية الجزيئية المشتركة بين جميع الخلايا. يمكن أن تنمو الخلايا العصبية في الأعصاب المحيطية مرة أخرى إن لم تتضرر بشدة. ومع أن الخلايا العصبية متخصصة للغاية، فإنها ليس بإمكانها التكاثر عن طريق انقسام الخلايا. وحتى إعادة النمو مستحيلة في الجهاز العصبي المركزي. لهذا السبب، يكون الضرر الشديد للمخ أو الحبل الشوكي دائمًا ويمكن أن يؤدي إلى شلل العضلات أو الأطراف. لا يمكن نقل الرسائل لتنشيط تلك التراكيب بما يتجاوز نقطة الإصابة.

    أجزاء الخلية العصبية

    يوجد في المخ البشري ما يقدر بـ 85 إلى 200 مليار خلية عصبية.كل خلية عصبية لها هويتها الخاصة التي يتم التعبير عنها من خلال تفاعلاتها مع الخلايا العصبية الأخرى وإفرازاته؛ كما أن لكل خلية عصبية وظيفتها الخاصة بناءً على خصائصها الداخلية وموقعها بالإضافة إلى مدخلاتها من مجموعات مختارة أخرى من الخلايا العصبية، وقدرتها على دمج هذه المدخلات، وقدرتها على نقل المعلومات إلى مجموعة مختارة أخرى من الخلايا العصبية. تتكون معظم الخلايا العصبية من ثلاث مناطق مميزة: (1) جسم الخلية (أو سوما)؛ (2) الليف العصبي (أو المحور العصبي)؛ (3) نواتئ الاستقبال (أو الزوائد الشجيرية).

    الخلايا الدبقية العصبية

    تكوّن الخلايا العصبية أقلية من الخلايا في الجهاز العصبي. تتجاوزها الخلايا الدبقية العصبية في العدد بنسبة 10 إلى 1 على الأقل، والتي توجد في الأجهزة العصبية من اللافقاريات والفقاريات أيضًا. الخلايا الدبقية العصبية يمكن تمييزها عن الخلايا العصبية بسبب افتقارها لمحاور عصبية وبوجود نوع واحد فقط من الزوائد الشجيرية.بالإضافة إلى ذلك، لا تكوّن مشابك عصبية، وتحتفظ بالقدرة على الانقسام طوال فترة حياتها. في حين أن الخلايا العصبية والخلايا الدبقية العصبية تقع في موضع قريب من بعضها البعض، لا توجد اختصاصات وصلية مباشرة، مثل الموصلات الثغرية، بين النوعين. توجد موصلات ثغرية بين الخلايا الدبقية العصبية.

    تكوّن الخلايا العصبية أقلية من الخلايا في الجهاز العصبي. تتجاوزها الخلايا الدبقية العصبية في العدد بنسبة 10 إلى 1 على الأقل، والتي توجد في الأجهزة العصبية من اللافقاريات والفقاريات أيضًا. الخلايا الدبقية العصبية يمكن تمييزها عن الخلايا العصبية بسبب افتقارها لمحاور عصبية وبوجود نوع واحد فقط من الزوائد الشجيرية.بالإضافة إلى ذلك، لا تكوّن مشابك عصبية، وتحتفظ بالقدرة على الانقسام طوال فترة حياتها. في حين أن الخلايا العصبية والخلايا الدبقية العصبية تقع في موضع قريب من بعضها البعض، لا توجد اختصاصات وصلية مباشرة، مثل الموصلات الثغرية، بين النوعين. توجد موصلات ثغرية بين الخلايا الدبقية العصبية.

    بصرف النظر عن التقنيات الهيستولوجية والمجهرية الإلكترونية التقليدية، تُستخدم التقنيات المناعية لتحديد أنواع الخلايا الدبقية العصبية المختلفة. تمكن أطباء الأعصاب من تمييز مجموعتين رئيسيتين (في بعض الآراء، ثلاث مجموعات) من الخلايا العصبية عن طريق صباغة الخلايا بالأجسام المضادة التي ترتبط بمكونات بروتينية محددة من الخلايا الدبقية العصبية المختلفة؛ والمجموعات هي: (1) الخلايا النجمية، وتنقسم إلى أنواع ليفية وبروتوبلازمية؛ (2) الخلايا الدبقية قليلة الزوائد الشجيرية، وتنقسم إلى نوعين: الخلايا بين الحزمتين والخلايا المحاطة بالخلية العصبية، و(3) الدبيقيات (أو الخلايا الدبقية الصغيرة).

    تنتشر الخلايا النجمية الليفية بين الألياف العصبية الميالينية في المادة البيضاء للجهاز العصبي المركزي. العضيات الموجودة في سومات الخلايا العصبية تُرى أيضًا في الخلايا النجمية، لكنها تبدو أكثر تناثرًا. تتميز هذه الخلايا بوجود العديد من الألياف في السيتوبلازم. تخرج النواتئ الرئيسية الخلية في اتجاه شعاعي (ومن هنا جاء اسم الخلية النجمية، بمعنى "خلية على شكل نجمة")، مكوِّنة تمددات وقدمًا طرفية على أسطح الشعيرات الوعائية.

    على عكس الخلايا النجمية الليفية، تحدث الخلايا النجمية البروتوبلازمية في المادة الرمادية للجهاز العصبي المركزي. وهي تحتوي على ألياف أقل داخل السيتوبلازم بها، والعضيات السيتوبلازمية متناثرة، بحيث تتشكل السوماتا بواسطة الخلايا العصبية والألياف المحيطة. تتصل نواتئ الخلايا النجمية البروتوبلازمية أيضًا بالشعيرات الدموية.

    تحتوي الخلايا قليلة الزوائد الشجيرية على عدد قليل من الألياف السيتوبلازمية ولكن بها جهاز جولجي متطور.يمكن تمييزها عن الخلايا النجمية باحتوائها على كثافة أكبر من كل من السيتوبلازم والنواة، وغياب الألياف والجليكوجين في السيتوبلازم، وأعداد كبيرة من الأنابيب الدقيقة في النواتئ. تتم محاذاة الخلايا الدبقية قليلة الزوائد الشجيرية بين الحزمتين في صفوف بين الألياف العصبية للمادة البيضاء في الجهاز العصبي المركزي. في المادة الرمادية، تقع الخلايا الدبقية قليلة الزوائد الشجيرية المحاطة بالخلية العصبية على مقربة من سومات الخلايا العصبية. في الجهاز العصبي الطرفي، يُطلق على الخلايا الدبقية العصبية المكافئة للخلايا الدبقية قليلة الزوائد الشجيرية، اسم خلايا شوان.

    الخلايا الدبقية الصغيرة هي خلايا صغيرة بها سيتوبلازم داكن ونواة داكنة. من غير المؤكد ما إذا كانت مجرد خلايا دبقية عصبية تالفة أو أنها تحدث في مجموعة منفصلة في الأنسجة الحية.

    الاتصال العصبي العضلي (اتصال العصب بالعضلة) ودوره في حركة الجسم. 


    ونعرف أنه في الكائنات الحية أن الحركة لديها ناتجة عن التناسق بين المخ  والعضلات. حيث أن المخ يعطى إشارات للعضلات بالحركة. وبملاحظة العضلات نجد أن لديها نهايات عصبية على سطحها. وهذه النهايات هي نهايات العصب الحركي (الخلايا العصبية الحركية). والخلية العصبية الحركية لديها جسم الخليه العصبيه" ومحور"وهو الجزء الخيطى من الخلية العصبية" وهذا المحور محاط "معزول" بغشاء واقي يعرف بغشاء "الميلين" ولكن عندما تنقسم الخلية العصبية الحركية لعدد من التفرعات الطرفية "النهائية" فإنها تفقد غشاءها الميلينى.( راجع انتقال النبضات العصبية )
    ونجد فى طرف الخلية العصبية تراكيب تعرف بالحويصلات وتوجد مابين خلية عصبية وأخرى أو خلية عصبية وعضلة. وهذه الحويصلات تحتوى على المادة العصبية الناقلة لمادة "الأستيل كولين". وهناك ليفة عضلية مطوية" ملفوفة" فى شكل أخاديد تسمى" ثنيات " ما بعد إتصال الخلية العصبية بالعضلة. وعند وصول أمر عمل كهربى إلى نهاية محور الخلية العصبية (المحور العصبى)تنفتح قنوات الكالسيوم المعتمدة على قوة التيار الكهربى فتتدفق أيونات الكالسيوم الموجبة من السائل الخلوى الخارجى نحو العصارة الخلوية للخلية العصبية الحركية. وهذا يسبب نقلة أو حركة (رسالة) عصبية تحتوى على حويصلات تتحرك تجاه جدار الخلية والاندماج معه لتنتج مادة الأستيل كولين بداخل الشق الواصل بين خلية عصبية وأخرى أو خلية عصبية وعضلة. ثم تنتشر مادة الأستيل كولين عشوائيا عبر هذا الشق (الواصل بين خلية عصبية وأخرى) فتندمج مادة الأستيل كولين مع مستقبل الأستيل كولين بالعضلة مسببا فتح هذه العضلة. ومستقبلات الأستيل كولين نوعان:-

    1. الأول: وهو الذى يسمح لأيونات الصوديوم بالتدفق داخل العضلة،
    2. الثانى: وهو الذى يسمح لأيونات البوتاسيوم بالتحرك خارج العضلة.
    ونجد ان أيونات الصوديوم التى بداخل العضلة أكثر عددا من أيونات البوتاسيوم التى بخارجها مما ينتج عنه حركة كهربية محلية فى نهاية العصب الحركى وتعرف هذه الحركة "بشريحة الجهد الكهربى" وهذه الحالة أو الحركة الكهربية تنتشر عبر سطح الليفة العضلية مما يساعد الجسم كله على الحركة.

    مصطلحات هامة:

    1. الخلية العصبية (العصبون)
    2. الخلية العصبية الحركية
    3. الخلية العصبية الحسية
    4. الخلية العصبية المتوسطة (الموصلة)
    5. جسم الخلية
    6. الزوائد الشجيرية
    7. المحور العصبي (الليف العصبي)
    8. الغشاء المياليني
    9. خلية شوان
    10. عقد رانفييه
    11. الخلية الدبقية العصبية

    اشتركـ لتكون عضواً في الموقع